Skip to main content

شركة

تتمتع الرياضة بالقدرة على الجمع بين الناس بطريقة لا تفعلها سوى القليل من الأشياء الأخرى.

نيلسون مانديلا

يستهدف اقتراح «شركة» تلك الشركات التي ترغب في تقديم خدمات ترفيهية ومسايرة لأحدث التوجهات لزبائنها/زبوناتها أو موظفيها/موظفاتها.
تُصمم Padel Travel Costa del Sol حلولًا مخصصةً بناءً على أهداف مختلفة، من خلال العمل على مسارين رئيسيين:

الحافز

تجربة مصممة خصيصًا لمجموعة من موظفي/موظفات الشركة. تقدم سياسات رفاهية الشركات مزايا مرنة بشكل متزايد تهدف لتحسين حياة الموظف/ة الخاصة والحياة العملية. وفقًا لـ Site Foundation، فإن الموظفين/الموظفات المتحمسين/المتحمسات المشاركين/المشاركات في حدث رياضي يكونون/يكنّ أكثر إنتاجية عند عودتهم/عودتهن إلى المكتب.

بَنَت Padel Travel Costa del Sol تنسيقًا «مختلطًا» يجمع بين العمل والحوافز، ويخلق بالتالي أوجه تآزر تولد فرصًا للعمل في سياقات مختلفة عن السياق الذي نعيشه يوميًا.

تُحسّن الرياضة من الكفاءة والإنتاجية وتحفيز الأعمال من خلال تقليل الإجهاد المرتبط بالعمل. لا نولي النتيجة الفردية للمنافسة أهمية كبيرة أثناء التدريب التجريبي، ويُعتبر المجموع الكلي للنقاط الجماعية هو الهدف. يؤكد هذا على أهمية العمل الجماعية لتحقيق نتائج الفريق. في الوقت ذاته، تساعد الرياضة بشكل عام، والبادل على وجه الخصوص، اللاعبين على تقبل الخسارة كفرصة للنمو والتحسين – وهو درس حاسم للتعامل مع النتائج السيئة في العمل.

الهدية

تجربة خاصة تختار الشركة تقديمها لأفضل زبائنها وزبوناتها. أصبح إهداء تجربة مرتبطة بنشاط رياضي توجهًا متزايدًا، وهو يسمح بتوليد مشاعر أصيلة تترجم إلى رضا ورفاهية وحماس أكبر.

تقوي التجربة الرياضية العلاقة بين المُهدي/ة والمتلقي/ة وتوطدها. تُعدّ Padel Travel Costa del Sol، جنبًا إلى جنب مع الزبون/ة، عرضًا مخصصًا لهذا الغرض على أساس الامتياز الرياضي والسياحي الذي تقدمه المنطقة بهدف منح زبائنها وزبوناتها إقامة جديرة بالتذكر.

مدينة مالقا، أفضل وجهة أوروبية لعام 2019 والعاصمة الأوروبية للرياضة لعام 2020، تُشكل أيامها المشمسة الـ 330 على مدار السنة مسرحًا رائعًا تُقام فيه الأنشطة الرياضية لـ Padel Travel Costa del Sol.

العب/ي معنا… تواصل/ي معنا!